قاعدة المعرفة

اقرأ معظم الأسئلة المتكررة

الموردين: الموردين هم أشخاص أو شركات تقدم منتجًا أو خدمة لكيان أخر. يتمثل دور المورد في الشركة في تزويد بائع التجزئة بمنتجات عالية الجودة بسعر جيد لإعادة البيع. المورد في الشركة هو الشخص الذي يعمل كوسيط بين المصنعين والتجار. البيع بالتجزئة للتأكد من أن جودة المخزون كافية.

برامج المحاسبة هو النظام المستخدم لإدارة الإيرادات والمصروفات وتتبع جميع الأنشطة المالية المتعلقة بعملك. يتتبع برنامج المحاسبة جميع أنواع المعاملات المالية ، بما في ذلك المصروفات (مشتريات الموظفين ورواتبهم) والمبيعات (الفواتير والإيصالات) وحتى الديون (المالية) ، بالإضافة إلى توفير التقارير المحاسبية والمالية ببيانات شاملة ومفصلة يمكن أن تساعدك معًا فهم أفضل للوضع المالي وتسهيل عملية اتخاذ القرار.

 1.حسب حجم الشركة أو النشاط

  • برنامج محاسبة المؤسسات الكبيرة (ERP)

نوع البرامج التي تستعين بها المؤسسات لإدارة أنشطة الأعمال اليومية، مثل المحاسبة والمشتريات وإدارة المشروعات والمخاطر والامتثال وعمليات سلسلة التوريد.

  • برنامج محاسبة الأعمال الصغيرة (Cashier)

هي برامج تساعدك على التحكم فى إدارة نشاطك التجاري بكفاءة وتسجيل كل العمليات والفواتير الكترونياً مثل برنامج الفاتورة الالكترونية

  • برنامج محاسبة الأعمال الصغيرة (POS)

تعمل على تسهيل إدارة المؤسسة وتحليل بيانات المبيعات ووتتبع المخزون والتواصل مع العملاء وإدارة الموظفين

 

 2.حسب تكلفة البرنامج

  • برنامج محاسبة مجاني (مفتوح المصدر).
  • برنامج محاسبة بتكلفة.

 

 3.حسب قاعدة البيانات

  • برنامج تطبيق سطح المكتب.
  • برامج محاسبة لأنظمة تطبيقات الويب.

دليل الحسابات (شجرة الحسابات)  

 هي قائمة تضم كل حساب تمتلكه الشركة ونوعه والرصيد الخاص به، يتم ترتيب الحسابات وفق نمط وأسلوب معين بما يتناسب مع نشاط أي كيان لعرض البيانات بغرض تسجيل وتتبع المدخلات.

 

اختيار موضوع التقرير هو الخطوة الأولى في كتابة التقرير ، والتي تحدد نوع التقرير والموضوعات التي سيتضمنها.

العثور على المعلومات يخضع العثور على المعلومات للمبادئ العامة والقواعد والمبادئ التوجيهية التي يجب اتباعها لإنتاج تقرير مقبول.


المسودة: المسودة هي النسخة الأولى من التقرير وتتميز بقدرتها على التحرير والتنسيق ، حيث يجب عليك اتباع جميع التعليمات من مستلم التقرير.

مراجعة التقرير هي الخطوة الأخيرة في كتابة التقرير وتتضمن مراجعة جميع الخطوات السابقة في كتابة التقرير.

يتم تعريف التقرير أو البيان أو المستند على أنه إحدى طرق الكتابة المستخدمة لتقديم تفاصيل كاملة حول موضوع ما ، وربط الحقائق المادية معًا ، وتلخيص النتائج بطريقة غير متحيزة. يجب أن يحدد إعداد أي تقرير أولاً الهدف الرئيسي للتقرير وتحديد الجمهور المستهدف الذي تم إعداد التقرير من أجله لمصلحتهم.

تعرف الايرادات بأنه الدخل الناتج عن متابعة نشاط تجاري ، مثل المبيعات في بيان الدخل ، وقد يكون هذا الدخل دخلًا تشغيليًا ناتجًا عن العمليات العادية الناتجة عن بيع السلع أو الخدمات ، أو قد لا يكون دخلًا تشغيليًا من مصادر ثانوية قد لا تكون متكررة

قائمة الدخل

هي قائمة يتم إعدادها لمعرفة نتيجة نشاط الشركات من مكسب أو خسارة, وتعتبر واحدا من أهم القوائم المالية الأساسية في مجال الأعمال والمحاسبة المالية , فهي كشف أو تقرير يعرض الأداء المالي للشركات أو المصانع  في فترة زمنية معينة أو خلال عام مالي ويتم ذلك من خلال برنامج حسابات المؤسسات  

 

قائمة المركز المالي

إنها قائمة يتم إنشاؤها لإظهار الحالة المالية للمؤسسة اعتبارًا من تاريخ محدد. بفضل هذه القائمة ، تُعرف جميع الأصول والخصوم (الخصوم) الخاصة بالمصنع في وقت معين. من ناحية أخرى ، يجب أن يكون مجموع كلا الجانبين هو نفسه ، ويتم إنشاء القائمة إما كبيان أو كتقرير.

ان الفرق بين قائمة الدخل وقائمة المركز المالي واضح. هذا من حيث مبدأ تكوينها؛ يتم إنشاء بيان الدخل لإظهار نتائج فترة مالية مغلقة لمؤسسة ، ويظهر كل دخلها ، ومصروفاتها ، وأرباحها ، وخسائرها ، وربح السهم ، وغيرها. أما بالنسبة لقائمة المركز المالي، فإن دورها يقتصر على الإفصاح عن موارد العملية والالتزامات الناتجة تجاه بقية المنظمة. الأموال في نهاية السنة المالية بالإضافة إلى الأصول سواء كانت نقدية أو غير ذلك وأية التزامات وائتمانات وتسهيلات تمتلكها المؤسسة.

قائمة الدخل هي قائمة يتم إعدادها لمعرفة نتيجة نشاط الشركات من مكسب أو خسارة, وتعتبر واحدا من أهم القوائم المالية الأساسية في مجال الأعمال والمحاسبة المالية , فهي كشف أو تقرير يعرض الأداء المالي للشركات أو المصانع  في فترة زمنية معينة أو خلال عام مالي ويتم ذلك من خلال برنامج حسابات المؤسسات  

ميزان المراجعة

يعرف ميزان المراجعة(Trial Balance) ببساطة بمجموعة من التقارير المالية ويعرض من خلال هذه التقارير قائمة بجميع حسابات المؤسسة خلال فترة مالية معينة التي تقوم بها المؤسسات بشكل دوري وعادة تكون في (نهاية السنة) وينقسم كل دفتر حساب فيها إلي عمودين وهما الدائن والمدين  لتوضيح أرصدة هذه الحسابات،فهي تعتبر الخطوة الثالثة في إعداد الدورة المستندية.

أولا : يجب ان نعرف الحسابات التى تظهر في ميزان المراجعة ما هو سبب ظهورها؟ لأن ميزان المرجعة محصلة وملخص لعمليات سابقة عليه هي مراحل نظام المحاسبة وهى:
تجميع الأحداث المالية و تسجيلها في قيود يومية و تبويبها 


اذا فما هو الحساب أو البند الذي لا يمر بكل هذه المراحل؟
بضاعة آخر المدة لأنها تكون نتيجة جرد وليس نتيجة قيد يومية، بمعني بيتم جرد البضاعة وتقييمها ثم وضع قيمتها مرة دائن في المتاجرة ومرة مدينة في الميزانية العمومية تحت بند الأصول المتداولة

دفتر الأستاذ العام

دفتر الأستاذ العام هو مجموعة من الحسابات التي تسجل جميع المعاملات.
لغرض تسجيل المدخلات النهائية للمعاملات
من نايحة تصنيف الحساب يتم ذلك وفقا لفئة الحسابات.
والفترة الزمنية لاجراء ذلك خلال السنة المحاسبية.

ميزان المراجعة 

ميزان المراجعة هو بيان مُلخص يعكس أرصدة دفتر الأستاذ العام.
الغرض من ذلك هو التحقق من الدقة الرايضية لارصدة دفتر الاستاذ العام.
وفي ميزان المراجعة لا يوجد تصنيف للحسابات
ويتم اعداد ميزان المراجعه في اليوم الاخير من السنة المحاسبية.

 

إعداد ميزان المراجعة

وهو عباره عن كشف أو قائمة بالأرصدة المدينة والأرصدة الدائنة أو المجاميع المدينة والمجاميع الدائنة لجميع الحسابات التي تم إعدادها بدفتر الأستاذ، ولا بد في نهاية هذا الكشف أن تتساوى المجاميع المدينة مع المجاميع الدائنة أو الأرصدة المدينة مع الأرصدة الدائنة.

من الضرورى أن ترتيب الحسابات بميزان المراجعة يجب أن يكون متوافق وفى نفس الترتيب مع ترتيب عناصر الميزانية وتبوبيها
فالمجموعات الرئيسية التي تظهر في الميزانية هي: الأصول والخصوم وحقوق الملكية. ولكي يتحقق أكبر قدر من الاستفادة من الميزانية يجب أن تبوب بصورة سليمة.

فالأصول تبوب إلى أصول متداولة وأصول ثابتة.

كما تبوب الخصوم إلى خصوم قصيرة الأجل ويطلق عليها الخصوم المتداولة وخصوم طويلة الأجل ويطلق عليها الخصوم الثابتة.

أما حقوق الملكية فتختلف بياناتها في الميزانية اعتماداً على الشكل القانوني للمنشأة وما إذا كانت شركة أشخاص أو شركة مساهمة.

وهكذا الحال أيضا بميزان المراجعة فالحسابات الدائمة التى هى المكون الوحيد لقائمة المركز المالى يجب أن يتوافق ترتيبها فى ميزان المراجعة مع ترتيب وتبويب هذه الحسابات بهذه القائمة ( الميزانية ) وذلك من أجل تسهيل الاجراءات وسهولة العرض واستخراج الحسابات عند القيام بتصوير الميزانية

وعلى ذلك فان أول حساب يجب أن يظهر بميزان المراجعة هو حساب النقدية باعتبارها أول حسابات الاصول المتداولة سيولة - وباعتبار ان الأصول المتداولة يجب ان تسبق الأصول الثابته فى العرض اعمالا لاخر المعايير الدولية المعمول بها فى شكل القوائم المالية.

 تُعرف الأصول الثابتة على أنها تلك الأصول التي تشتريها المنظمة من أجل الاستخدام وليس للبيع والاستثمار في إطار نشاطها الاعتيادي الذي تُمارسه من أجل تحقيق الربح ومن أمثلتها السيارات، والأراضي، والمباني، والمعدات، والآليات، والأثاث، وغيرها، ووفقًا لأساس الاستحقاق المحاسبي فإن الأصول الثابتة يتم إثباتها بتكلفتها وقت شرائها، ثم بعد ذلك يتم توزيع تكلفتها على مدار العمر الإنتاجي للأصل، ويُقصد بالعمر الإنتاجي السنوات الذي يُتوقع استمرار استخدام الأصل فيه من قبل المنظمة بأداء فعّال.

تعرف الاصول الثابتة (غير المتداولة) على أنها تلك الاصول التي تستخدم من قبل الوحدة الاقتصادية بقصد الحصول على ايراد وليس بقصد بيعها خلال دورة النشاط الواحدة. وعادة ما تأخذ هذه الأصول شكل مادي ملموس حيث يسهل تحديد حجمها وشكلها والحيز المكاني لها. ومن أمثلتها المباني والأراضي والتجهيزات المادية والمعدات، إلخ.

أما الأصول المتداولة فهي تلك الأصول التي تستخدمها الشركة وتستنفذها خلال مدة أقل من سنة، ويعد الأصل من الأصول المتداولة إذا توافر به أحد الشروط الآتية؛ أن يسهل تحويلها الى نقديه خلال أقل من سنة، أو أن يتم الاستحواذ على الأصل بغرض المتاجرة، أو أن يسهل تحويلها إلى نقدية خلال دورة التشغيل العادية حتى ولو كانت أكثر من سنة. ومن أمثلتها النقدية بالصندوق / الخزينة، أوراق القبض، الأوراق المالية القابلة للبيع، الذمم / العملاء، والمخزون.

طرق تسعير المخزون يختلف حسب نشاط الشركة

ففي الشركات الصناعية والزراعية والمقاولات وما هو معروف ( الوارد أولا يصرف أولا + الوارد أخيرا يصرف أولا + المتوسط المترجح ) والأفضل المتوسط المترجح

وفي الشركات التجارية يختلف الوضع فيتم شراء منتجات جاهزة يتم إدخالها بنظام Bar code به بيانات المنتج والسعر فلا يحتاج للتسعير ولكن قد يتم تغيير السعر من وقت لآخر حسب القيمة السوقية والقيمة الدفترية أيهما أقل وإقفال الفرق بالمخصص

تكامل تقنية المعلومات وتقنية العمليات تحسين كفاءة الأعمال في المؤسسات الصغيرة والمتوسطة وتعزيز ثقافة تقوم على التواصل والتعاون والتنسيق ضمن فريق العمل
يعد التحول الرقمي جوهر المجتمعات والاقتصادات الحديثة ، وقد تمكن من تحويل التكاليف الثابتة إلى تكاليف تشغيل وخفض تكاليف التشغيل بمرور الوقت ، مما ساعد في جعل الشركات أكثر أهمية. تستفيد الشركات الصغيرة والمتوسطة بشكل كبير من التحول الرقمي.

 خفض تكاليف التوظيف
مقايضة السلع والخدمات التجارية لخفض تكاليف الإنتاج
وقف استقدام موظفين جدد مؤقتا
خفض مصاريف وسائل النقل للشركة
خفض تكاليف التوريد
خفض تكاليف الإعلان
خفض تكاليف التأمين
استخدام الحوسبة السحابية

• دقة العمليات الحسابية

يتميز برنامج حسابات لينكيت بدقة نتائج العمليات الحسابية نتيجة الحد من احتمالات الإدخال الخاطئ ومراقبة عمليات المستخدمين وصلاحياتهم.

• زيادة المبيعات والأرباح

  يمكنك برنامج حسابات لينكيت من تحقيق زيادة في إيرادات المبيعات نتيجة إدارة أفضل لعلاقات العملاء.

• خفض التكاليف الإجمالية

تقليل نفقات العمالة والموظفين من خلال توزيع أفضل وتخفيض ساعات العمل الإضافي، ومن ناحية أخرى خفض تكاليف المواد من خلال تحسين بروتوكولات الشراء والدفع.

•  تقارير دقيقة ومفصلة

يساهم في مساعدة أصحاب الأعمال في اتخاذ القرارات وتزويد الموظفين بالمعلومات المالية الدقيقة في الوقت المناسب، فقد يحتاج مدير المبيعات إلى تقرير عن مبيعات عملاء من فئة معينة أو في منطقة معينة، أو عن مبيعات صنف خلال فترة زمنية محددة.

• ضريبة القيمة المضافة  

يمكنك اضافة ضريبة القيمة المضافة في فواتير المبيعات وفواتير المشتريات، ومتابعة رصيد حساب الضريبة في أي وقت.

• برنامج حسابات لينكيت معك أينما كنت

من خلال تكنولوجيا الحوسبة السحابية (Cloud)، يمكنك تشغيل البرنامج من أي مكان دون الارتباط بمقر معين.

ينتج عن استخدام نظام الفوترة الإلكتروني مزايا عديدة للشركات ، من أهمها:

1- زيادة المبيعات واكتساب أكبر عدد ممكن من العملاء الجدد والاحتفاظ بالعملاء الحاليين ، لأن العالم يتجه حاليًا نحو التجارة الإلكترونية ، خاصة بعد وباء كورونا ، مما يعني أن المبيعات والمشتريات تتم إلكترونيًا عبر الإنترنت. إجراءات روتينية يشجع هذا المزيد من العملاء على الحصول على جميع احتياجاتهم من الشركات التي تستخدم نظام الفواتير الإلكترونية بدلاً من تلك التي لا تزال تعمل بنظام الفواتير الورقية ؛ كما يعتني نظام الفوترة الإلكتروني بالعملاء الحاليين من خلال تلبية طلباتهم للتسوق والدفع الإلكتروني ؛ هذا يزيد من الحصة السوقية للشركات ويميزها عن المنافسة.

2- تقريب المسافات وتقليل الوقت والجهد. عند اتخاذ قرار الشراء ، ابحث عن الشركات في منطقتك أولاً وقبل كل شيء حيث أن المسافة غالبًا ما تكون عائقًا أمام الحصول على فاتورة ورقية وقد يستغرق الأمر أيامًا وحتى المقالات المترجمة يمكن تنزيلها للحصول على الفاتورة الورقية ولكن عبر نظام الفواتير الإلكترونية يمكنك استلام فاتورة مصدق عليها وموثقة الكترونيا من الشركة المباعة مما يزيد الاستثمار والتجارة بين الشركات والأفراد وكذلك بين الشركات.

3- تخفيض التكاليف الإدارية. يمكن توفير ما يلزم لإصدار الفواتير الورقية من أوراق وأحبار وأدوات مكتبية وماكينات طباعة وأختام وغيرها بالاعتماد على الفاتورة الإلكترونية. كما أنه يوفر الوقت الضائع في الكتابة والتقاط الفواتير الورقية. ما يفعله نظام الفوترة الإلكتروني بإدخال أي عنصر بيانات يتيح إدخال عدد لا نهائي من أنواع الفواتير الإلكترونية على الفور.

4- سرعة الاسترداد وزيادة السيولة. في الواقع ، يعتمد نظام الفواتير الإلكترونية بشكل أساسي على العلاقة بين الفاتورة والعميل. بمجرد إنشاء الفاتورة الإلكترونية ، يرسل النظام إلى العميل إشعارًا بقيمة الفاتورة وتاريخ الاستحقاق حتى يتمكن العميل دائمًا من تذكر تاريخ الدفع ؛ كما أنه يجعل عملية الدفع أسهل على العميل من خلال الجمع بين الفواتير الإلكترونية ووسائل الدفع الإلكترونية الحديثة ، مما يتيح استرداد قيمة الفاتورة في أسرع وقت ممكن ، ويقلل من الديون المعدومة وبالتالي يزيد من السيولة والربحية. كما أنه يقلل من الوقت والجهد المبذولين في عملية الجمع.

الحسابات والمقبوضات والمدفوعات

إنشاء دليل الحسابات بشكل شجري دون قيود على عدد الحسابات والأفرع.

إدارة المخازن

إدارة البيانات الرئيسية الخاصة بالمستودعات والمخازن وإدارة بيانات الأصناف وتصنيفاتها بالكامل حيث تشمل (تاريخ الصلاحية – رقم التشغيلة – كود المنتج – الباركود – والرقم المسلسل أو السيريال)

المبيعات والعملاء

يساعدك البرنامج في تنظيم عملائك بطرق متنوعة مما يسهل من تحليل العملاء ومتابعة عمليات الصرف والبيع والمردود لكل عميل أو مجموعة من العملاء.

الموارد البشرية

إنشاء ملف الموظف والذي يشمل بياناته الشخصية وبيانات الاتصال وبيانات وظيفته مصحوبا بالمرفقات ومسوغات التعيين، كذلك إعداد مواعيد الحضور والانصراف ولوائح التأخير والاجازات، وطريقة حساب الراتب.

المشتريات والموردين

من خلال وحدة المشتريات يمكنك إصدار طلبات الشراء ومتابعة عروض الأسعار وتحويلها إلى فواتير. كما يمكنك تتبع أوامر الشراء ونسب التحقيق بالتزامن مع سياسات التنبؤ والحد الأقصى للأصناف.

ادارة عملية التصنيع

الأمر لا يحتمل لمزيد من التعقيدات أثناء عملية الإنتاج، لذا قمنا بتبسيط عمليات سحب الخامات من المخازن وتوجيهها إلى التصنيع مع مراقبة دقيقة لمستوى الخامات في المخازن قبل وأثناء التشغيل تجنبا لحدوث أي عجز بالخامات.

يراقب نظام الأصول الثابتة جميع تحركات وعمليات الأصول الثابتة من مرحلة الشراء وتسجيل الأصل إلى بيع أو إنهاء خدمته. يعمل النظام بشكل متكامل مع نظام دفتر الأستاذ العام على مستويات مختلفة على مستوى النظام العام أو مجموعات الأصول.
يسمح النظام بفتح عدد غير محدود من فترات الفوترة في نفس الوقت مع إمكانية فتح / إغلاق الفترات السابقة / التالية.
يدعم النظام القدرة على تحديد أشكال ومستويات الأكواد بالإضافة إلى القدرة على تحديد جميع أنواع المستندات المستخدمة في النظام.
يتميز النظام بإمكانية تصنيف الأصول الثابتة في شكل مجموعات على مستويات متعددة مما يتيح الوصول إلى جميع التقارير التحليلية على مستويات متعددة. مع إمكانية توزيع الأصول الثابتة في مواقع الشركة على عدة مستويات.
يدعم النظام العديد من الشركات مع إمكانية توزيع أصول كل شركة على مواقعها المختلفة وجردها وتجميعها على عدة مستويات.
كما يتميز النظام بإمكانية تسجيل شركات التأمين لكل أصل ورقم التأمين وقيمته وقسطه.
يوفر النظام إمكانية مراقبة ومراقبة جميع تحركات الأصول الثابتة من:
حساب الاستهلاك التلقائي بعدة طرق (الدفع الثابت ، الرصيد التنازلي)
تتبع حركة الأصول بين المواقع / المجموعات.
تعديل الأصول حسب الحركة داخل وخارج الأصل.
إعادة هيكلة الأصول بعد الدمج / تقسيم الأصول
بيع / إنهاء خدمة الأصول مع النتائج المالية اللاحقة.
إمكانية استقبال تقارير إحصائية وتحليلية بمنظورات تحليل مختلفة في أي وقت دون الحاجة إلى عملية ترحيل ، مع إمكانية التمثيل الرسومي.
نظام قوي لإعداد التقارير المالية والتحليلية مع القدرة على تحديد المعايير التحليلية المطلوبة لجميع تحركات الأصول.
يمكن استخراج جميع التقارير على مستويات مختلفة من التحليل ، على مستوى مجموعات الأصول / الأصول / المواقع / شركات التأمين.

إن الاخطاء المحاسبية هي عبارة عن خطأ غير مقصود عدة ما يحدث نتيجة التباس بعض المعلومات أو حتى التكرار أو النسيان أو التسجيل الخاطئ لأمر محاسبي معين، ولابد هنا من التأكيد على أن الخطأ المحاسبي يختلف عن الاحتيال أو التلاعب بالبيانات من أجل الاختلاس المتعمد أو إخفاء معلومات هاة.

على تنوع العمليات المحاسبية لكل شركة تتنوع الأخطاء أيضا ليتم تصنيفها وفق تبويبات محددة نُفصلها لكم في مقالتنا.

قبل أن نبدأ في شرح مفهوم الايراد المستحق علينا في البدية تعريف أحد أهم المبادئ المحاسبية وهو مبدأ الاستحقاق نفسه والذي يُعرف على أنه عبارة عن تدوين كافة الإيرادات والمصروفات الخاصة بالفترة المحاسبية ( السنة المالية) بصرف النظر عن أن تلك الإيرادات تم تحصيلها أم لا وتلك المصروفات تم دفعها أم لا، وبناءا على هذا يتولى المُحاسب تحميل الفترة المالية بكافة المصروفات التي تتعلق بها على أن يقوم بمعالجة ذلك في نهاية الفترة خلال عملية الجرد.

وبعد أن تعرفنا على مبدأ الاستحقاق ننتقل للحديث عن الإيرادات أولا وبالمناسبة مبدأ الاستحقاق هو مبدأ محاسبي يسري على كا من الإيرادات والمصروفات.
وتستطيع معرفة بشكل تفصيلي من هنا 

يتم تعريف الموازنة التقديرية على أنها مستند يوضح كافة الأنشطة المالية التي تنوي المؤسسة الاستثمار بها، تُعتبر تلك الوثيقة نموذج منظم لعمل المؤسسة خلال فترة محددة فهي بمثابة الخطة المالية المستقبلية التي تم وضعها وفقا للموارد المتوفرة والاحتمالات الموضوعة لتغطية المؤسسة لهذا الاستثمار.

ويمكنك معرفة جميع الخطوات  بشكل تفصيلي من هنا 

نحن الأفضل

تقدم لك لينكت أهم الأنظمة التى تحتاجها اي شركة او مؤسسة

تواصل معانا

سوف نتابع جميع استفسارتكم والرد عليها في أقرب وقت تواصل معانا الآن